مجموعة جذور تستعين بأحد الخبراء لقيادة خطط النمو بقطاع الألبان

مجموعة جذور – الذراع الاستثماري التابع لشركة القلعة في قطاع الزراعة والصناعات الغذائية – تدخل مرحلة نمو جديدة وتسعى لتعزيز الطاقات والتكامل بين استثماراتها في شركات مزارع دينا وإنجوي والمصريين تحت قيادة الرئيس التنفيذي الجديد حاتم صالح

29 يناير 2012

أعلنت اليوم شركة القلعة (المقيدة في البورصة المصرية تحت كود CCAP.CA) – الشركة الرائدة في مجال الاستثمار المباشر بالشرق الأوسط وأفريقيا وتصل قيمة استثماراتها إلى 9 مليار دولار أمريكي – عن تعيين حاتم صالح في منصب الرئيس التنفيذي لمجموعة جذور للتحقيق التكامل بين قطاعات منتجات الألبان.

وسيقوم حاتم صالح بقيادة مبادرة جديدة تهدف إلى خلق كيان موحد يستفيد من مزايا اقتصاديات الحجم عبر تحقيق التكامل بين استثمارات المجموعة في شركاتها التابعة والتي تشمل مزارع الألبان بشركة مزارع دينا وشركة إنجوي والشركة المتكاملة لمنتجات الألبان (مزارع دينا للحليب الطازج) وشركة المصريين.

وفي هذا السياق رحّب أحمد هيكل، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، بانضمام حاتم صالح إلى مجموعة جذور، متطلعاً للاستفادة من خبرته الواسعة في مجال السلع الاستهلاكية سريعة الدوران والتي اكتسبها من خلال عمله مع الكيانات العالمية وكبرى الشركات المحلية. وأوضح هيكل أن أفضل شهادة على الخبرة والمهارة الإدارية والفنية العالية التي يتمتع بها حاتم صالح تتجلى في نجاح برنامج إعادة هيكلة شركة بيتي، وهي إحدى شركات تصنيع الألبان المحلية، حين كان العضو المنتدب للشركة.

وتعد مجموعة جذور الذراع الاستثماري التابع لشركة القلعة في قطاع الإنتاج الزراعي والصناعات الغذائية وتضم عدداً من الشركات المتميزة العاملة في السوق المصري تشمل شركة المصريين وشركة إنجوي وشركة دينا للاستثمارات الزراعية (مزارع دينا) وشركة الرشيدي الميزان وشركة مامز فودز، فضلاً عن حصة في شركة المشرف وهي أعرق الشركات السودانية العاملة في مجال تصنيع الحلويات.

ويتمتع حاتم صالح بخبرة 18 عاماً تقلد خلالها العديد من المناصب بأكبر الشركات العالمية ومنها Proctor & Gamble، وFarm Frites، و Unileverوانتهت بوصوله إلى منصب العضو المنتدب للشركة الدولية لمشروعات التصنيع الزراعي «بيتي» وهي إحدى الشركات المصرية الرائدة في صناعة منتجات الألبان. وخلال 6 سنوات هي فترة عمله مع شركة بيتي ارتفعت إيرادات الشركة بمتوسط نمو سنوي 40% ووصلت إلى 95 مليون دولار أمريكي.

وتولى صالح أيضاً قيادة استحواذ شركة بيتي في عام 2009 على شركة IDJ (المشروع المشترك بين شركة المراعي وشركة بيبسيكو) ونجح في تحقيق التكامل بين أنشطة الشركتين.

ومن جانبه أوضح حاتم صالح أن إستراتيجية النمو بمجموعة جذور اعتمدت حتى وقت قريب على صفقات وعمليات الاستحواذ، مشيراً إلى أن المجموعة تسعى الآن إلى تحقيق التكامل بين شركاتها الفرعية لخلق كيان موحد يستفيد من التكامل والتوافق بين الأنشطة المتنوعة. وكشف أن المرحلة القادمة ستقوم على تأسيس الأطر اللازمة لتحقيق المزيد من النمو الطبيعي في كافة قطاعات المجموعة.

وأشار صالح أن هذا يتطلب دراسة وافية لكيفية تحقيق أعلى استفادة من دوافع النمو بجميع قطاعات المجموعة، إلى جانب رفع الكفاءة التشغيلية بقطاعات التصنيع والتسويق والإدارة، وذلك سعياً لتطوير سلسلة من العلامات التجارية المميزة في مجالات الزراعة والتصدير وإنتاج الحليب الطازج ومنتجات الألبان والحلويات.

ومنذ أن تأسست مجموعة جذور في عام 2007، نجح الفريق الإداري المدعوم من شركة القلعة في تطبيق برامج إعادة الهيكلة المالية والإدارية والتشغيلية بشركة المصريين الرائدة في صناعة الأجبان وشركة إنجوي المصنعة لمنتجات الألبان. وقامت المجموعة بتنفيذ أول صفقة استحواذ خارج السوق المصري في عام 2009 حين قامت بشراء حصة في شركة المشرف السودانية، فضلاً عن قيامها بتأسيس أكثر مصانع المربى تطوراً في منطقة الشرق الأوسط لصالح شركة الرشيدي الميزان.

ومن جانب آخر تواصل مزارع دينا التوسع بعملياتها واكتساب المزيد من الحصص السوقية، حيث سجلت نمو المبيعات بنسبة 35% خلال النصف الأول من عام 2011 مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي. وتتمتع مزارع دينا حالياً بحصة سوقية تبلغ 54% من إنتاج الحليب في السوق المحلي بعد حوالي عام واحد من افتتاح مصنعها الجديد لإنتاج الحليب المبستر على أرض المزرعة، فضلاً عن قيامها بزيادة عدد منافذ البيع من منفذين إلى ثمانية منافذ.

—نهاية البيان—

شركة القلعة (المقيدة في البورصة المصرية تحت كود CCAP.CA) هي شركة رائدة في مجال الاستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وتقوم الشركة بالتركيز على بناء الاستثمارات الإقليمية التابعة في أنحاء المنطقة في صناعات منتقاة من خلال عمليات الاستحواذ وإعادة الهيكلة وبناء المشروعات الجديدة التي يتم تنفيذها عبر الصناديق القطاعية المتخصصة. وتمتلك شركة القلعة حالياً 19 صندوق قطاعي متخصص تسيطر على مجموعة الشركات التابعة باستثمارات تصل إلى أكثر من 9 مليار دولار أمريكي في 15 مجال صناعي متنوع من بينها التعدين والأسمنت والنقل والأغذية والطاقة في أنحاء 15 دولة. ومنذ عام 2004، نجحت شركة القلعة في تحقيق عوائد نقدية للمستثمرين تقدر بأكثر من 2.2 مليار دولار أمريكي على استثمارات بلغت 650 مليون دولار أمريكي، متفوقةً بذلك على كافة شركات الاستثمار المباشر الأخرى في المنطقة. وتأتي شركة القلعة في المركز الأول بين شركات الاستثمار المباشر في أفريقيا من حيث حجم الأصول المدارة وفقاً لتصنيف مجلة برايفت إكويتي إنترناشيونال خلال الفترة من 2006 إلى 2011. وللحصول على المزيد من المعلومات يرجي زيارة الموقع الإليكتروني: www.citadelcapital.com

للمزيد من المعلومات، رجاء الاتصال:

السيدة / غادة حمودة 

رئيس قطاع التسويق والاتصالات والهوية المؤسسية | شركة القلعة

g...@qalaaholdings.com (اضغط لإظهار البريد الإلكتروني) 

هاتف: 0020227914440

فاكس: 0020227914448 

محمول: 0020166620002