نمو إيرادات القلعة بمعدل 40% لتبلغ 3.3 مليار جنيه خلال الربع الثالث من عام 2018 والأرباح التشغيلية ترتفع بمعدل 43% لتبلغ 306 مليون جنيه مصحوبًة بوصول صافي الربح إلى 126.4 مليون جنيه، واكتمال مشروع المصرية للتكرير بنسبة 98.8% تمهيدًا لبدء التشغيل التجاري خلال النصف الثاني 2019

تعتزم الإدارة مواصلة استراتيجية النمو التي تتبناها للتوسع بأعمال الشركات التابعة لها وتعزيز أدائها التشغيلي

أعلنت اليوم شركة القلعة (كود البورصة المصرية CCAP.CA) – وهي شركة رائدة في استثمارات الطاقة والبنية الأساسية – عن النتائج المالية المجمعة للفترة المالية المنتهية في 30 سبتمبر 2018، حيث بلغت الإيرادات 3.28 مليار جنيه خلال الربع الثالث من عام 2018، وهو نمو سنوي بنسبة 40%. وارتفعت الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك بمعدل سنوي 43% لتبلغ 305.6 مليون جنيه خلال نفس الفترة. وتعكس تلك النتائج الأداء المالي القوي لشركة طاقة عربية التابعة للقلعة في قطاع الطاقة والمساهمة الإيجابية لتجميع نتائج الشركة الوطنية للطباعة على القوائم المالية المجمعة لشركة القلعة. وعلى هذه الخلفية سجلت الشركة صافي أرباح بقيمة 126.4 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2018 مقابل صافي خسائر بقيمة 311.8 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام السابق. 

وخلال أول تسعة أشهر من عام 2018 بلغت الإيرادات 9.4 مليار جنيه تقريبًا بزيادة سنوية 46%، وصاحب ذلك نمو الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك بمعدل سنوي 70% لتبلغ 943 مليون جنيه خلال نفس الفترة. ونتج عن ذلك تسجيل صافي أرباح بقيمة 426.6 مليون جنيه مقابل صافي خسائر قدرها 3.47 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام السابق.

وفي هذا السياق أوضح الدكتور أحمد هيكل مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، أن نتائج الربع الثالث من عام 2018 تعكس الأداء التشغيلي القوي لشركة القلعة ونجاحها في مواصلة التقدم المحقق منذ بداية العام، حيث شهدت الشركة نمو الإيرادات بمعدل سنوي 40% مصحوبًا بارتفاع الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك بنسبة سنوية 43% خلال نفس الفترة. كما نجحت الشركة في تحقيق صافي أرباح بقيمة 126.4 مليون جنيه خلال الربع الثالث من العام في ضوء تسوية جزء من التزامات شركة أفريكا ريل وايز مع رد مخصصات أخرى تم تسجيلها سابقًا خلال نفس الفترة .

سجلت شركة القلعة أرباحًا غير نقدية بقيمة 252.6 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2018 ناتجة عن استبعاد جزء إضافي من التزاماتها التشغيلية المتعلقة بشركة أفريكا ريل وايز، علمًا بأن الشركة تتوقع تسجيل أرباحًا إضافية خلال الأشهر القادمة مع خروج أفريكا ريل وايز من تحت سيطرة شركة القلعة سواء بالبيع أو التصفية. ومن جانب آخر قامت الشركة برد مخصصات بقيمة 202.7 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2018، وذلك بمقتضى شروط إحدى صفقات تبادل الأسهم التي أبرمتها قبل سنوات، والتي تتطلب تسجيل مخصصات في حال انخفاض سعر سهم القلعة أو رد المخصصات التي تم تسجيلها في حالة ارتفاع قيمته. وفي ضوء استمرار تحسن قيمة سهم القلعة خلال الربع الثالث من العام الجاري، قامت الشركة برد جزء من المخصصات وتسجيلها كأرباح غير نقدية خلال نفس الفترة.

ومن جهته لفت هشام الخازندار الشريك المؤسس والعضو المنتدب لشركة القلعة، أن نمو الإيرادات والأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك يعكس ارتفاع المساهمة الإيجابية لشركة أسكوم التابعة للقلعة في قطاع التعدين، وكذلك المردود الإيجابي لبدء تجميع نتائج الشركة الوطنية للطباعة خلال الفترة الأخيرة، مشيرًا إلى أن إدارة الشركة تعتزم تعظيم الاستفادة من الشركتين مع التوسع باستثمارات قطاع النقل والدعم اللوجيستي التي تحظى بمقومات نمو واعدة، في ضوء التغيرات السوقية التي أدت إلى ارتفاع الطلب على تلك الخدمات. وأضاف الخازندار أن الإدارة ركزت على تحسين وتنمية محفظة الاستثمارات التابعة مع المضي قدمًا في تنفيذ خطتها للتخارج من العمليات غير المستمرة التي أصبحت لا تمثل عبئًا على النتائج المالية للشركة.

ويعكس نمو الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك الأداء القوي لمختلف الشركات التابعة للقلعة بما في ذلك شركة طاقة عربية وأسكوم ومزارع دينا وأسمنت التكامل وأسيك للهندسة، كما ساهم تجميع نتائج الشركة الوطنية للطباعة في إضافة 74.7 مليون جنيه إلى الأرباح التشغيلية لشركة القلعة خلال الربع الثالث من العام الجاري.

وتابع هيكل أن القلعة تواصل تبني استراتيجية النمو المعلنة سابقًا عبر التوسع بأعمال مختلف شركاتها التابعة وتهيئتها لنقلة إيجابية خلال الفترة المقبلة، حيث ينعكس ذلك في مؤشرات أداء شركة طاقة عربية التي نجحت في التوسع بخدماتها عبر افتتاح اثنين من المحطات الجديدة خلال الربع الثالث من العام الجاري، كما واصلت طاقة عربية جني ثمار النمو المتواصل بقاعدة عملاء قطاع توليد وتوزيع الطاقة الكهربائية، علمًا بأن تلك المستجدات تأتي ضمن خطة الشركة للتوسع بأعمال قطاع الطاقة، والتي من المقرر أن تشهد ضخ استثمارات جزئية تتجاوز قيمتها الإجمالية 8 مليار جنيه على مدار السنوات الثلاث المقبلة على أن يشمل ذلك الدخول في مشروعات الطاقة الشمسية والتوسع بأعمال جميع الفطاعات القائمة. وأضاف أن الشركة تعمل على قدم وساق من أجل إطلاق مشروع الشركة المصرية للتكرير الذي بلغ معدل اكتماله 98.8% حاليًا.

واختتم الخازندار أن إدارة الشركة تعتزم مواصلة تركيزها خلال العام المقبل على تنمية الشركات الرئيسية التابعة لها بالتوازي مع التخارج من المشروعات غير الأساسية. كما تجدد الإدارة ثقتها في قدرة الشركة على العودة تدريجيًا إلى معدلات الربحية المستهدفة، سعيًا لتعظيم العائد الاستثماري للمساهمين، وذلك بفضل الأداء القوي لجميع استثماراتها التابعة ومختلف التحسينات التشغيلية واقتراب التشغيل التجاري لمشروع الشركة المصرية للتكرير، فضلاً عن مواصلة التخارجات الناجحة من المشروعات غير الرئيسية مع تقليص الديون على مستوى شركة القلعة.

يمكن تحميل القوائم المالية لشركة القلعة ومتابعة أداء الشركة والنتائج المالية المجمعة، بالإضافة إلى الإيضاحات المتممة وتحليلات الإدارة لأحداث ونتائج الفترة المالية المنتهية في 30 سبتمبر 2018 عبر زيارة الموقع الإلكتروني ir.qalaaholdings.com.

—نهاية البيان—

يمكنكم مطالعة المجموعة الكاملة من البيانات الإخبارية الصادرة عن شركة القلعة من خلال أجهزة الكمبيوتر والتابلت وكذلك الهواتف الذكية عبر زيارة هذا الرابط: qalaaholdings.com/newsroom

شركة القلعة (كود البورصة المصرية CCAP.CA) هي شركة رائدة في استثمارات الطاقة والبنية الأساسية بمصر وأفريقيا، حيث تركز على قطاعات استراتيجية تتضمن الطاقة، والأسمنت، والأغذية، والنقل والدعم اللوجيستي، والتعدين. المزيد من المعلومات على الموقع الإليكتروني: qalaaholdings.com

البيانات المستقبلية (إبراء الذمة)
البيانات الواردة في هذه الوثيقة، والتي لا تعد حقائق تاريخية، تم بنائها على التوقعات الحالية، والتقديرات وآراء ومعتقدات شركة القلعة. وقد ينطوي هذا البيان على مخاطر معروفة وغير معروفة، وغير مؤكدة وعوامل أخرى، ولا ينبغي الاعتماد عليه بشكل مفرط. ويجب الإشارة إلى أن بعض المعلومات الواردة في هذه الوثيقة تشكل "الأهداف" أو "البيانات المستقبلية" ويمكن تحديدها من خلال استخدام مصطلحات تطلعية مثل "ربما"، "سوف"، "يلتمس"، "ينبغي"، "يتوقع"، "يشرع"، "يقدر"، "ينوي"، "يواصل" أو "يعتقد" أو ما هو منفي منها أو غيرها من المصطلحات المشابهة. وكذلك الأحداث الفعلية أو النتائج أو الأداء الفعلي لشركة القلعة قد تختلف جوهريا عن تلك التي تعكسها مثل هذه الأهداف أو البيانات المستقبلية. ويحتوي أداء شركة القلعة على بعض المخاطر والشكوك.

للمزيد من المعلومات، رجاء الاتصال:
السيدة / غادة حمودة
رئيس قطاع التسويق والاستدامة | شركة القلعة

ghammouda@qalaaholdings.com

هاتف: 4439-2791 2 20+
فاكس: 4448- 2791 2 20+
محمول: 0002-662 106 20+

تويتر: @qalaaholdings