في إطار المنتدى السياسي رفيع المستوى للتنمية المستدامة بمنظمة الأمم المتحدة (HLPF 2017)، اختيار نموذج شركة القلعة للاستدامة كقصة نجاح مصرية عن دور القطاع الخاص في توفير التعليم الجيد، ودعوة القلعة لعرض تجربتها الرائدة في ورشة عمل الأمم المتحدة عن دور القطاع الخاص في تطبيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة كأداة محفزة للاستدامة والنمو

شركة القلعة تعرض تجربتها فيما يتعلق بدمج أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة والإفصاح عن الأداء الاقتصادي والبيئي من خلال إصدارات تقارير الاستدامة المعتمدة، كونها واحدة من الشركات المصرية الرائدة في تقديم نموذج أعمال يحتذى به في هذا الإطار

تسافر غادة حمودة – رئيس قطاع التسويق والاستدامة بشركة القلعة (المقيدة في البورصة المصرية تحت كود CCAP.CA) وهي شركة رائدة في استثمارات الطاقة والبنية الأساسية – إلى مدينة نيويورك الأمريكية لعرض تجربة القلعة فيما يتعلق بدمج أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة والإفصاح عن الأداء الاقتصادي والبيئي من خلال إصدارات تقارير الاستدامة المعتمدة، كونها واحدة من الشركات المصرية الرائدة في تقديم نموذج أعمال يحتذى به في هذا الإطار. وتأتي المشاركة في إطار ورشة العمل التي تقيمها منظمة الأمم المتحدة لمجتمع الأعمال الدولي حول دور أهداف خطة التنمية المستدامة لسنة 2030 كأداة محفزة للنمو الاقتصادي المستدام.

ينعقد المنتدى في الفترة من 13- 19 يوليو الجاري بمقر منظمة الأمم المتحدة في مدينة نيويورك الأمريكية، حيث يشمل عددًا من ورش عمل التي تركز على كيفية تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة والتنسيق بين المثلث الذهبي – الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني – في هذا الإطار، مع تبادل الرؤى ووجهات النظر حو أهم الممارسات والدروس المستفادة لشركات القطاع الخاص لدمج أهداف الاستدامة في استراتيجيات العمل إلى جانب الطرق والتقارير التي يتم على أساسها تقييم المبادرات. ويشارك في تنظيم ورشة العمل إدارة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية (أونيسا) ومعهد الأمم المتحدة للتدريب والبحث وصندوق التنمية المستدامة.

يشارك في المنتدى وفد مصري من أربع شركات رائدة في مجالات مختلفة، حيث ستقوم شركة القلعة بعرض مبادراتها وممارساتها فيما يتعلق بدمج أهداف الاستدامة في استراتيجيات العمل على مستوى القلعة وشركاتها التابعة خاصة في مجال الطاقة كالمصرية للتكرير وايكارو توازن، وطرق تقييم مبادرات التنمية المستدامة المبنية على أهداف الأمم المتحدة السبعة عشر في عروض مختصرة يليها حلقات نقاشية.

وتأتي مشاركة شركة القلعة انطلاقاً من إيمانها بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة كإطار تنظيمي متكامل لتنسيق وتعظيم نتائج المبادرات المختلفة ودور القطاع الخاص في التركيز على الاستثمارات ذات المردود المجتمعي والبيئي والاقتصادي.

وركزت القلعة منذ نشأتها عام 2004 على خلق قيمة مضافة خاصة في الهدف الرابع "توفير التعليم الجيد" وهو ما جاء في سياقه تنفيذ مبادرات عديدة ساعدت على تطوير المنظومة التعليمية في مصر من خلال تقديم مبادرات واسعة النطاق استهدفت الشباب المصري من الجنسين توافقاً مع الاهداف الخامس والعاشر للحد من أوجه عدم المساواة. من تدريب المعلمين والتعليم المهني، إلى تجديد المدارس والمنشآت التعليمية، وتوفير أكثر من 163 منحة دراسية كاملة للدراسات العليا في الخارج، عملت القلعة لأكثر من عقد من الزمان لوضع "التعليم الجيد" في صميم برامج المسؤولية الاجتماعية.

وتعد مشاركة شركة القلعة في ورشة العمل انعكاساً واضحاً ومثالاً لنماذج الأعمال المصرية المشرفة التي تولي الجانب التنموي اهتماماً لا يقل عن اهتمامها بالجانب التجاري.

اضغط هنا للاطلاع على الدراسة البحثية عن المبادرات التعليمية التي تتبناها شركة القلعة.

—نهاية البيان—

شركة القلعة (كود البورصة المصرية CCAP.CA) هي شركة رائدة في استثمارات الطاقة والبنية الأساسية بمصر وأفريقيا، حيث تركز على قطاعات استراتيجية تتضمن الطاقة، والأسمنت، والأغذية، والنقل والدعم اللوجيستي، والتعدين. المزيد من المعلومات على الموقع الإليكتروني: qalaaholdings.com

للاستعلام والتواصل
السيدة / غادة حمودة
رئيس قطاع التسويق والاستدامة
شركة القلعة (Qalaa Holdings)
ghammouda@qalaaholdings.com

هاتف: 4439-2791 2 02+
فاكس: 4438-2791 2 02+
محمول: 0002-662 106 02+

Twitter: @qalaaholdings