شركة القلعة تحصد جوائز المؤتمر الدولي للإستثمار المباشر في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

اللجنة المكونة من كبار خبراء الإستثمار تختارشركة القلعة كأفضل شركات الإستثمار المباشر في المنطقة، وحصول أحمد هيكل مؤسس ورئيس مجلس إدارة الشركة على جائزة إستحقاق خاصة تقديراً لإنجازاته طوال حياته المهنية

القاهرة في 30 نوفمبر 2009

إجتمع اليوم فريق مكون من كبار خبراء الإستثمار ضمن فعاليات المؤتمر الدولي الثالث للإستثمار المباشر في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والذي حصلت فيه شركة القلعة، الشركة الرائدة في مجال الإستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وتصل قيمة إستثماراتها إلى أكثر من 8.3 مليار دولار أمريكي، على جائزة أفضل شركات الإستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2009.

كما شهد المؤتمر والذي تم إستضافته في فندق شانجريلا دبي يوم 23 نوفمبر، تكريم مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، الدكتور أحمد هيكل، ومنحه جائزة إستحقاق خاصة تقديراً لمساهماته البارزة طوال حياته المهنية في تطوير القطاع المالي على المستوى الإقليمي.

ومن جانبه علق أحمد هيكل قائلاً “إنني أفتخر بما حصلنا عليه من تكريم خلال المؤتمر، سواء كان التكريم لشركة القلعة أو لشخصي. ولقد شهد المستثمرون في كافة القطاعات وفي مختلف أنحاء العالم العديد من التحديات خلال عام 2009 – ولكن هذا العام العسير أيضاً منح المناخ المناسب لتقييم نماذج ومناهج الإستثمار في المنطقة، والإستعداد لإستغلال فرص النمو الهائلة التي بدأت في الظهور بعد فترات التشكك التي سادت على نطاق واسع”.

وأوضح هيكل أن شركة القلعة قامت خلال العام الجاري بإتباع وتطبيق منهج تدريجي في سعيها لبناء الإستثمارات التابعة، وهي تواصل الآن البحث عن الفرص والصفقات الجديدة. ثم أضاف هيكل قائلاً “ولقد نجحت شركة القلعة في عبور الأزمة الإقليمية من خلال التركيز على دعم وتعزيز شركاتها التابعة، والسعي وراء صفقات الإستحواذ التكميلية. ولكن الوقت قد حان الآن للبحث عن الفرص الجديدة، وخاصة في ظل دخولنا عام نتوقع فيه الإزدهار لقطاع الإستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا”..هذا و قد أعلنت شركة القلعة مؤخراً عن قيامها باثنتين من صفقات الاستحواذ الضخمة و أوضحت أن إحداهما ستُشكل نواة الشركة الثامنة عشرمن شركاتها التابعة المتخصصة

يتم إنعقاد المؤتمر والذي تقدم فيه الجوائز، بهدف تكريم رجال الأعمال والمبدعين ورواد الصناعات من أصحاب التأثير على صناعة الإستثمار المباشر ومشروعات رأس المال المخاطر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وجدير بالذكر أن شركة القلعة تأتي على رأس شركات الإستثمار المباشر في أفريقيا من حيث حجم الأصول المدارة. فمنذ عام 2004 تمكنت الشركة من تحقيق عوائد نقدية للمساهمين والشركاء بلغت قيمتها أكثر من 2.4 مليار دولار أمريكي، على إستثمارات وصلت قيمتها إلى 650 مليون دولار أمريكي.

ومن جهته علق مروان العربي، العضو المنتدب بشركة القلعة، قائلاً “لقد كان هذا العام مزدحماً بالعمل في شركة القلعة، حيث قامت الشركة بتركيز جهودها على تنفيذ إثنتين من عمليات الإستحواذ التكميلية بهدف دعم وتعزيز مركز الشركات التابعة لها، إلى جانب مواصلة سعيها وراء فرص التوسع الإقليمي. ولقد وجهت الشركة إهتماماً خاصاً لتنفيذ إثنتين من عمليات الإستحواذ الضخمة في القطاع الزراعي بالسودان، إلى جانب قيامها بتنفيذ صفقة أخرى قطاع النقل واللوجستيات في السودان أيضاً. ونحن نتوقع من ناحية أخرى أن يشهد عام 2010 تنفيذ العديد من صفقات الإستحواذ في عدد من أسواق شرق أفريقيا، حيث تعير الشركة إهتماماً خاصاً لدول هذه المنطقة مثل: أوغندا وإثيوبيا وكينيا”.

وجدير بالذكر أيضاً أن شركة القلعة تضم تحت مظلتها 18 شركة تابعة للإستثمار في أنحاء 12 دولة في المنطقة وفي 15 مجالاً صناعياً متنوعاً من بينها: التعدين، والأسمنت، والنقل، والأغذية.

ولقد قامت مجلة African Banker، ومجلة emeaFinance، وهي إحدى المجلات المالية الرائدة التي تقوم بتغطية الأسواق الناشئة في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، في وقت سابق من العام الجاري بمنح شركة القلعة لقب أفضل شركات الإستثمار المباشر في إفريقيا. كما حصلت الشركة خلال نفس العام على جائزة الشرق الأوسط من مجلة جلوبال إنڤستور، بالإضافة إلى حصولها على لقب أفضل شركات الإستثمار المباشر في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من مجلة Acquisitions Monthly، وهي إحدى المجلات الدولية المتخصصة في تغطية صفقات الإستحواذ.

وأثناء تكريم الدكتور أحمد هيكل ومنحه جائزة الإستحقاق الخاصة، أشادت لجنة Terrapinn بإنجازاته بصفته مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، وكذلك منصبه السابق في المجموعة المالية هيرميس. فلقد شغل هيكل قبل تأسيسه لشركة القلعة منصب عضو مجلس الإدارة التنفيذي والعضو المنتدب بالمجموعة المالية هيرميس. ولقد كان أيضاً هو ثالث المحترفين الذين إنضموا إلى المجموعة وتولى قيادة تحويلها من شركة صغيرة للإستشارات المالية إلى بنك الإستثمار الرائد في العالم العربي – وثاني أكبر بنوك الإستثمار في الأسواق الناشئة. ولقد قام هيكل بتعيين كل من: الرئيس التنفيذي الحالي بالمجموعة المالية هيرميس، والرئيس التنفيذي للإستثمار، والمدير المالي، ورئيس قسم السمسرة في الأوراق المالية، إلى جانب عدد من كبار المسئولين التنفيذيين الآخرين، فضلاً عن قيامه بإطلاق خطوط الأعمال الرئيسية بالمجموعة.

—نهاية البيان—

شركة القلعة (Citadel Capital) هي شركة رائدة في مجالات الإستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتقوم الشركة بالتركيز على بناء الإستثمارات الإقليمية التابعة في أنحاء المنطقة في صناعات منتقاة من خلال عمليات الإستحواذ وإعادة الهيكلة وبناء المشروعات الجديدة التي يتم تنفيذها عبر الصناديق القطاعية المتخصصة. وتمتلك شركة القلعة حالياً 18 صندوقاً قطاعياً متخصصاً تسيطر على مجموعة الشركات التابعة باستثمارات تصل إلى أكثر من 8.3 مليار دولار أمريكي في 15 مجالاً صناعياً متنوعاً من بينها التعدين والأسمنت والنقل والأغذية والطاقة. ومنذ عام 2004، نجحت شركة القلعة في تحقيق عوائد نقدية للمستثمرين تقدر بأكثر من 2.4 مليار دولار أمريكي، متفوقةً بذلك على كافة شركات الإستثمار المباشر الأخرى في المنطقة. وتأتي شركة القلعة في المركز الأول بين شركات الإستثمار المباشر في أفريقيا من حيث حجم الأصول المدارة وفقاً لتصنيف مجلة برايفت إكويتي إنترناشيونال خلال الفترة من 2004 إلى 2009. وللحصول على المزيد من المعلومات يرجي زيارة الموقع الإليكتروني: www.citadelcapital.com

للمزيد من المعلومات، رجاء الاتصال:
السيدة / غادة حمودة
رئيس قطاع التسويق والاتصالات والهوية المؤسسية | شركة القلعة
g...@qalaaholdings.com (اضغط لإظهار البريد الإلكتروني)
هاتف: 0020227914440
فاكس: 0020227914448
محمول: 0020166620002