القلعة تسلط الضوء على فرص الإستثمار في المنتدى الاقتصادى العالمي بأفريقيا

كريم صادق العضو المنتدب بشركة القلعة في المنتدى الاقتصادي العالمي بأفريقيا: مليار مواطن أفريقي هم الميزة التنافسية الرئيسية لوضع أفريقيا على خريطة الإستثمار العالمية

القاهرة في 6 مايو 2010

شهد المنتدى الاقتصادي العالمي بأفريقيا الذي انعقدت دورته العشرين في دار السلام بتانزانيا في الفترة من 5 إلى 7 مايو 2010 مشاركة واسعة من جانب شركة القلعة (المقيدة في البورصة المصرية تحت CCAP.CA) وهي الشركة الرائدة في مجال الإستثمار المباشر في أفريقيا، حيث قامت بتسليط الضوء على فرص النمو الواعدة في أنحاء القارة.

جدير بالذكر أن شركة القلعة تعد أكبر شركات الإستثمار المباشر في أفريقيا من حيث حجم الأصول المدارة وفقا لتصنيفات مؤسسة برايفت إكويتي إنترناشونال، حيث تصل قيمة إستثماراتها إلى 8.3 مليار دولار أمريكي وتتخذ من القاهرة قاعدة للتتوسع في 15 مجالا صناعيا متنوعا في أنحاء 14 دولة من دول المنطقة.

ومن جانبه صرح كريم صادق العضو المنتدب بشركة القلعة قائلاً “إن عدد سكان قارة أفريقيا قد وصل إلى 1 مليار نسمة ومن المتوقع أن يواصل الزيادة بمعدلات أسرع من باقي أنحاء العالم خلال العقود المقبلة. وقد يرى البعض ذلك تحدياً ولكننا نؤمن هذه العوامل الديمغرافية تعد عنصراً أساسياً من عناصر دعم الاستثمارات التابعة للقطاع الخاص في أفريقيا. فالعامل الأفريقي والمستهلك الأفريقي، والذي يتم تجاهله في أغلب الأحيان، هو في الحقيقة أهم دوافع تحقيق النمو في القارة بأكملها”.

وتابع صادق موضحا أن الإستثمار في قطاعات البنية الأساسية سيكون مفتاح الاستفادة من هذه العوامل الديمغرافية الجذابة عبر ربط الأسواق المحلية بالمراكز التجارية والأسواق الإقليمية وأسواق التصدير العالمية.

وتابع صادق “أن تطوير البنية الأساسية يعتبر أمراً حاسماً لتحويل الزيادة السكانية المطردة في أفريقيا إلى سوق محلي ضخم. ويظهر ذلك بشكل خاص في أفريقيا حيث أن التعداد السكاني في 20 من دولها أقل من 5 مليون نسمة، ولا يزيد حجم الاقتصاد عن 5 مليار دولار أمريكي سنوياً في 20 دولة أخرى، و15 دولة حبيسة لا تطل على أية سواحل أو أنهار، ومن ثم فإن أغلب مشروعات البنية الأساسية تتم في نطاق محلي أو إقليمي”.

كما أوضح صادق أن نموذج الأعمال الفريد الذي تتمتع به القلعة والذي يتمحور في تقديم الدعم المالي والخبرات الإدارية العالمية للشركات والصناعات المحلية، يعد نموذجا ممتازا نظراً للاحتياجات الاستثمارية في القارة الأفريقية.

وبصفتها الشركة الرائدة في مجال الإستثمار المباشر في أفريقيا، تضم شركة القلعة حالياً تسع شركات تابعة تستثمر في القارة الأفريقية بخلاف مصر في قطاعات تشمل التعدين والبترول والغاز الطبيعي وتوليد الكهرباء والأسمنت والبنوك والزراعة والصناعات الغذائية والنقل والدعم اللوجيستي. ومن بين أحدث إستثماراتها في أفريقيا قامت القلعة بشراء حصة نسبتها 51% في شركة سكك حديد ريفت فالي بكينيا وأوغندا، وقامت بتأسيس مشروع جديد يحمل اسم شركة وادي النيل للسكك الحديدية بالسودان، كما قامت بتوقيع عقد مدته ثلاثين عاما لصالح شركة النهضة للحلول المتكاملة ليتم بموجبه تأسيس أول مزارع الأرز التجارية بالسودان.

—نهاية البيان—

شركة القلعة (المقيدة في البورصة المصرية تحت كود CCAP.CA) هي شركة رائدة في مجال الاستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وتقوم الشركة بالتركيز على بناء الإستثمارات الإقليمية التابعة في أنحاء المنطقة في صناعات منتقاة من خلال عمليات الإستحواذ وإعادة الهيكلة وبناء المشروعات الجديدة التي يتم تنفيذها عبر الصناديق القطاعية المتخصصة. وتمتلك شركة القلعة حالياً 19 صندوق قطاعي متخصص تسيطر على مجموعة الشركات التابعة باستثمارات تصل إلى أكثر من 8.3 مليار دولار أمريكي في 15 مجال صناعي متنوع من بينها التعدين والأسمنت والنقل والأغذية والطاقة في أنحاء 14 دولة. ومنذ عام 2004، نجحت شركة القلعة في تحقيق عوائد نقدية للمستثمرين تقدر بأكثر من 2.5 مليار دولار أمريكي، متفوقةً بذلك على كافة شركات الاستثمار المباشر الأخرى في المنطقة. وتأتي شركة القلعة في المركز الأول بين شركات الاستثمار المباشر في أفريقيا من حيث حجم الأصول المدارة وفقاً لتصنيف مجلة برايفت إكويتي إنترناشيونال خلال الفترة من 2004 إلى 2009. وللحصول على المزيد من المعلومات يرجي زيارة الموقع الإليكتروني: www.citadelcapital.com

للمزيد من المعلومات، رجاء الاتصال:
السيدة / غادة حمودة
رئيس قطاع التسويق والاتصالات والهوية المؤسسية | شركة القلعة
g...@qalaaholdings.com (اضغط لإظهار البريد الإلكتروني)
هاتف: 0020227914440
فاكس: 0020227914448
محمول: 0020166620002